متأخر بعام وقهر

أتيت متأخرا بعام وقهر
أتيت والوقت صحو
سوف تفضح أمانينا وأحلامنا
سوف تقهر الألم .. و الذكريات
سوف تقلب الجرح .. و تفتق نتوء القلب
ستجعل الخلايا تقيم عزائا سريا بعودتك
وتلطم … وتصرخ … كما تفعل نساء الجاهلية
ما الذي اتى بك ؟ !
ما الذي ايقط الحلم في قلبك ؟ !
أهي الرسائل ؟
تبا لها
احرقها
مزقها
بعثرها
اودعها بنك النسيان
تصدق بها لعاشق فقير للكلمات
انها مجرد رسائل
ذكرى … عابرة … غابرة
لاتعد شيئا أمام قطيعتنا
لاتعد شيئا أمام هزيمتنا
لاتعد شيئا أمام قوانينا
قوانين هذا الكون
ودستور دولتنا
لاشيء كان سيغفر ويشفع لذلك الحب
ويجعله يتحقق كا الأمنيات
لم تكن مجدية تلك الرسائل
ولم يكن مفيد ذلك التغافل
لا شيء مجدي سوى
ان تقطع عروق ذلك الحب
وتجعله ينتحر بنفسه
لن اقتله ولن تقتله
سوف يموت لوحده
بطيئاً
سرياً
متألماً
لوحده
دوني … و دونك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s